هذيان قلب

لماذا يا قلب تعود الى البداية
لماذا تعود الى وحدتك
كلما مشيت في طريق
ظننتها نهاية الحزن وجدتها بداية له
الا يحين وقت هناءك
الا يحبن وقت سعادتك
ام ان الشقاء نصيبك
فلما تبحث عن السعادة
لم لا ترضى بنصيبك
وتؤمن بقدرك التعيس
لماذا لا تستسلم لاحزانك
لماذا تصدق اوهامك
كاحمق مذهول لا يرى حقيقته
ويظن في عز هذيانه انه بطل
وربما فارس او لربما ملك

الدكتورة حسناء اسعود